كلمتين لما كنت زهقانة :|

الحياة أكثر ملل مما نتوقع

لا جديد ولا حتى قديم !

كل شئ له رتم محدد وترددات معلومة ! ونحن نهتز كباقي كل شئ على نفس الرتم

أفراحنا ما هي إلا غياب للأحزان

حتى محبتنا لا تعنى سوا أننا لا نكرة

وتختلط المسميات عندنا حتى لا نعد نميز من منهم كان بجوارنــــــــــــــــــا

نمشى كالبلهاء على الأرض بوجوه لا تمتلك قسمات أو ملامح !

فقد نجد صعوبة في معرفة ما إذا كان ذلك الوجه يبتسم أو يبكى

من البلاستيك نصنع أحداث الأيام وتفاصيلها !

قد تمر علينا الساعات ونحن نحدق في جدار نتمنى أن يتحرك وقد نتمادى للتتحول أمانينا لإنتظار …

نُدير أحاديث لا طائل منها ! فقط لأن ما بداخلنا لا يمكن أن يقال بكلمتين !

نحن نعيش وإن لم نشعر في دوامات ونعتبرها حياة

لا نفكر في الخروج ولا حتى عكس الإتجاة

ألا تتفق معي أن حياتنا مملـــــــــــــــــــــــــــــــــــــة !

Advertisements

2 thoughts on “كلمتين لما كنت زهقانة :|

  1. لو الحياة بالوصف دا صحيحة
    فأنا اتفق معكي انها قاتلة مش مملة بس
    ..
    طريقة وصفك تحفة يا سوسو .. عجبتني جدااااا
    🙂

    • الوصف ده جميل جدا وفعلا كتير بتعدي علينا لحظات ملل من هذا النوع لكن مش هوه ده وصف الحياه كلها لان الدنيا فيها حاجات كتير حلوه بس احنا اللي ديما ننظر للنصف الفارغ في الكوبايه
      وواضح من العنوان انك متفقه معايا في رايي لانك قولتي”كلمتين لما كنت زهقانه” يعني ده كان احساس عابر
      وعموما اسلوب راااااااائع….لكاتبة المستقبل

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s